الابداع في الرياضيات

أسرة منتدي الابداع في الرياضيات بإشراف الاستاذ/ عبدالله مصطفي ابوالنجا ترحب بالأخوة الاعضاء الكرام ونتمني مشاركتم الفعالة في المنتدي ونهنئ الجميع بالعام الدراسي الجديد
الابداع في الرياضيات

Mr. Abdalla Abu Elnaga Math Teacher

مرحبا بكم زوارنا الكرام في منتدياتنا الابداع في الرياضيات متمنين لكم الفائدة والمتعة ....مع تحيات أسرة المنتدي بإشراف أ/ عبدالله مصطفي أبوالنجا...مدرس الرياضيات بمدرسة حمدان بن محمد للتعليم الثانوي
أسرة المنتدي ترحب بأولياء الامور الكرام
نهنئ جميع ابنائنا الطلاب والاخوة المعلمين واولياء الامور بمناسبة العام الدراسي الجديد متمنين للجميع دوام التوفيق ...أسرة المنتدي ..اشراف أ/ عبدالله أبوالنجا ..مدرس الرياضيات
اسرة المنتدي تتمني لجميع الطلاب والمعلمين واولياء الامور عاما سعيدا
أسرة المنتدي تهنئ الاستاذ عبدالله مصطفي عبدالله أبوالنجا بفوزه بجائزة خليفة التربوية فئة المعلم المبدع في دورتها السادسة 2012-2013 والاسماء كاملة علي الرابط التالي http://khaward.ae/2012-2013-2/

    سيرة الذاتيه للبيروني

    شاطر

    سعد سعيد

    عدد المساهمات : 481
    تاريخ التسجيل : 20/10/2011
    العمر : 21
    الموقع : باني والباقي يعاني

    سيرة الذاتيه للبيروني

    مُساهمة من طرف سعد سعيد في الجمعة أكتوبر 28, 2011 12:59 am

    البيروني.. عالم حتى النفَس الأخير



    كان البيروني عالمًا فذا، متعدد الجوانب، غزير الإنتاج، عظيم الموهبة عميق الفكر، فهو مؤرخ محقق وجغرافي مدقق، وفلكي نابه، ورياضي أصيل، وفيزيائي راسخ، ومترجم متمكن، بلغ من إعجاب الأوروبيين به أن قال عنه المستشرق سخاو: "إن البيروني أكبر عقلية في التاريخ"، ويصفه آخر بقوله: "من المستحيل أن يكتمل أي بحث في التاريخ أو الجغرافيا دون الإشادة بأعمال هذا العالم المبدع".
    وبلغ من تقدير الهيئات العلمية لجهود البيروني أن أصدرت أكاديمية العلوم السوفيتية في سنة (1370هـ= 1950م) مجلدًا تذكاريًا عنه بمناسبة مرور ألف سنة على مولده، وكذلك فعلت الهند. وأنشأت جمهورية أوزبكستان جامعة باسم البيروني في طشقند؛ تقديرًا لمآثره العلمية، وأقيم له في المتحف الجيولوجي بجامعة موسكو تمثال يخلد ذكراه، باعتباره أحد عمالقة علماء الجيولوجيا في العالم على مر العصور، وأطلق اسمه على بعض معالم القمر.
    استقبال الحياة
    استقبلت إحدى قرى مدينة "كاث" عاصمة خوارزم مولودًا ميمونًا هو أبو الريحان محمد بن أحمد الخوارزمي المعروف بالبيروني في (2 من ذي الحجة 362هـ= 4 من سبتمبر 973م)، والبيرون كلمة فارسية الأصل تعني "ظاهر" أو خارج. ويفسر السمعاني في كتابه "الأنساب" سبب تسمية أبي الريحان بهذه النسبة بقوله: "ومن المحتمل أن تكون عائلة أبي الريحان من المشتغلين بالتجارة خارج المدينة، حيث بعض التجار كانوا يعيشون خارج أسوار المدينة للتخلص من مكوس دخول البضائع إلى داخل مدينة كاث".
    ولا تُعرف تفاصيل كثيرة عن حياة البيروني في طفولته، وإن كان لا يختلف في نشأته عن كثير من أطفال المسلمين، حيث يُدفعون إلى من يعلمهم مبادئ القراءة والكتابة، وحفظ القرآن الكريم، ودراسة شيء من الفقه والحديث وهو ما تستقيم به حياتهم. ويبدو أنه مال منذ وقت مبكر إلى دراسة الرياضيات والفلك والجغرافيا، وشغف بتعلم اللغات، فكان يتقن الفارسية والعربية، والسريانية، واليونانية، وتلقى العلم على يد أبي نصر منصور بن علي بن عراق، أحد أمراء أسرة بني عراق الحاكمة لخوارزم، وكان عالمًا مشهورًا في الرياضيات والفلك.
    في طلب العلم
    أجبرت الاضطرابات والقلاقل التي نشبت في خوارزم البيروني على مغادرتها إلى "الري" سنة (384هـ= 994م)، وفي أثناء إقامته بها التقى بالعالم الفلكي "الخوجندي" المتوفى سنة (390هـ= 1000م) وأجرى معه بعض الأرصاد والبحوث، ثم عاد إلى بلاده وواصل عمله في إجراء الأرصاد، ثم لم يلبث أن شد الرحال إلى "جُرجان" سنة (388هـ= 998م) والتحق ببلاط السلطان قابوس بن وشمكير، الملقب بشمس المعالي، وكان محبًّا للعلم، يحفل بلاطه بجهابذة العلم وأساطين المعرفة، وتزخر مكتبته بنفائس الكتب، وهناك التقى مع "ابن سينا" وناظَرَه، واتصل بالطبيب الفلكي المشهور أبي سهل عيسي بن يحيى المسيحي، وتتلمذ على يديه، وشاركه في بحوثه.
    وفي أثناء إقامته بكنف السلطان قابوس بن وشمكير أنجز أول مؤلفاته الكبرى "الآثار الباقية من القرون الخالية"، وهو كتاب في التاريخ العام يتناول التواريخ والتقويم التي كانت تستخدمها العرب قبل الإسلام واليهود والروم والهنود، ويبين تواريخ الملوك من عهد آدم حتى وقته، وفيه جداول تفصيلية للأشهر الفارسية والعبرية والرومية والهندية، ويبين كيفية استخراج التواريخ بعضها من بعض.
    وظل البيروني في جرجان محل تقدير وإجلال حتى أطاحت ثورة غاشمة ببلاط السلطان قابوس سنة (400 هـ= 1009م) فرجع إلى وطنه بعد غياب، واستقر في مدينة "جرجانية" التي أصبحت عاصمة للدولة الخوارزمية، والتحق بمجلس العلوم الذي أقامه أمير خوارزم مأمون بن مأمون. وكان يزامله في هذا المجمع العلمي الرئيس ابن سينا، والمؤرخ والفيلسوف ابن مسكويه.
    عرف أمير خوارزم قدر البيروني فأحله منزلة عالية، واتخذه مستشارًا له، وأسكنه معه في قصره، وظل في معيته سبع سنوات، واصَلَ في أثنائها بحوثه في الفلك حتى استولى السلطان محمود الغزنوني على خوارزم وضمها إلى مُلكه، فانتقل إلى بلاطه، ورحل معه إلى بلاده سنة (407هـ= 1016م).
    avatar
    k.Ahmed altmimi

    عدد المساهمات : 542
    تاريخ التسجيل : 22/10/2011
    العمر : 21
    الموقع : bani yas

    رد: سيرة الذاتيه للبيروني

    مُساهمة من طرف k.Ahmed altmimi في الجمعة أكتوبر 28, 2011 6:50 pm

    ماشاء الله ..

    الله يرحم علماءنا اللي كانو يرفعوون الراس وربيه ..

    يسسلموو سسعوود ع الطرح ..^^
    avatar
    AL-3baidli

    عدد المساهمات : 202
    تاريخ التسجيل : 25/10/2011
    العمر : 22
    الموقع : أرض الله الواسعة

    رد: سيرة الذاتيه للبيروني

    مُساهمة من طرف AL-3baidli في السبت أكتوبر 29, 2011 3:23 am

    مشكوور وماقصرت..

    سعد سعيد

    عدد المساهمات : 481
    تاريخ التسجيل : 20/10/2011
    العمر : 21
    الموقع : باني والباقي يعاني

    رد: سيرة الذاتيه للبيروني

    مُساهمة من طرف سعد سعيد في الجمعة نوفمبر 25, 2011 6:34 pm

    k.Ahmed altmimi كتب:ماشاء الله ..

    الله يرحم علماءنا اللي كانو يرفعوون الراس وربيه ..

    يسسلموو سسعوود ع الطرح ..^^
    الله يسلمك ومشكوور ع الرد

    سعد سعيد

    عدد المساهمات : 481
    تاريخ التسجيل : 20/10/2011
    العمر : 21
    الموقع : باني والباقي يعاني

    رد: سيرة الذاتيه للبيروني

    مُساهمة من طرف سعد سعيد في الجمعة نوفمبر 25, 2011 6:36 pm

    العفو

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء سبتمبر 19, 2018 10:06 am