الابداع في الرياضيات

أسرة منتدي الابداع في الرياضيات بإشراف الاستاذ/ عبدالله مصطفي ابوالنجا ترحب بالأخوة الاعضاء الكرام ونتمني مشاركتم الفعالة في المنتدي ونهنئ الجميع بالعام الدراسي الجديد
الابداع في الرياضيات

Mr. Abdalla Abu Elnaga Math Teacher

مرحبا بكم زوارنا الكرام في منتدياتنا الابداع في الرياضيات متمنين لكم الفائدة والمتعة ....مع تحيات أسرة المنتدي بإشراف أ/ عبدالله مصطفي أبوالنجا...مدرس الرياضيات بمدرسة حمدان بن محمد للتعليم الثانوي
أسرة المنتدي ترحب بأولياء الامور الكرام
نهنئ جميع ابنائنا الطلاب والاخوة المعلمين واولياء الامور بمناسبة العام الدراسي الجديد متمنين للجميع دوام التوفيق ...أسرة المنتدي ..اشراف أ/ عبدالله أبوالنجا ..مدرس الرياضيات
اسرة المنتدي تتمني لجميع الطلاب والمعلمين واولياء الامور عاما سعيدا
أسرة المنتدي تهنئ الاستاذ عبدالله مصطفي عبدالله أبوالنجا بفوزه بجائزة خليفة التربوية فئة المعلم المبدع في دورتها السادسة 2012-2013 والاسماء كاملة علي الرابط التالي http://khaward.ae/2012-2013-2/

    الســنة المؤكدة المهجورة انهـا صلاة الضحــى

    شاطر

    عيسى جمال العامري

    عدد المساهمات : 27
    تاريخ التسجيل : 19/01/2013

    الســنة المؤكدة المهجورة انهـا صلاة الضحــى

    مُساهمة من طرف عيسى جمال العامري في الأحد مايو 12, 2013 1:28 am

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى
    سنتطرق اليوم لسؤال شامل عرض علي الشيخ بن باز رحمه الله الا وهو صلاة الضحى وصفتها وحكمها في الاسلام
    صفة صلاة الضحى

    صلاة الضحى سنة مؤكدة فعلها النبي صلى الله عليه وسلم وأرشد إليها أصحابه وأقلها ركعتان فإذا حافظت على ركعتين فقد أديت الضحى وإن صليت أربعا أو ستا أو ثمانا أو أكثر من ذلك فلا بأس على حسب التيسير وليس فيها حد محدود ولكن النبي صلى الله عليه وسلم صلى اثنتين وصلى أربعا وصلاها يوم الفتح ثمان ركعات يوم فتح الله عليه مكة فالأمر في هذا واسع. وفي صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها قالت: ((كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي الضحى أربعاً ويزيد ما شاء الله))[1] وفي الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: ((أوصاني خليلي صلى الله عليه وسلم بثلاث صيام ثلاثة أيام من كل شهر وركعتي الضحى وأن أوتر قبل أن أنام))[2] وفي الصحيحين عن أم هانئ رضي الله عنها: ((أنها رأت النبي صلى الله عليه وسلم صلى يوم فتح مكة الضحى ثمان ركعات))[3]. فمن صلى ثمانا أو عشرا أو اثنتي عشرة أو أكثر من ذلك أو أقل فلا بأس لقوله عليه الصلاة والسلام: ((صلاة الليل والنهار مثنى مثنى))[4]، فالسنة أن يصلي الإنسان اثنتين اثنتين يسلم لكل اثنتين وأقل ذلك ركعتان من الضحى بعد ارتفاع الشمس إلى وقوفها عند الظهر هذا كله ضحى والأفضل أن تصلي حين يشتد الضحى وحين تحتر الشمس لقوله صلى الله عليه وسلم: ((صلاة الأوابين حين ترمض الفصال)) رواه مسلم في صحيحه والمعنى حين تحتر الأرض على أولاد الإبل فلو صليتها يوما وتركتها يوما فلا بأس ولكن الأفضل المداومة؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: ((إن أحب العمل إلى الله ما دام عليه صاحبه وإن قل))[5] فالمداومة أفضل. ومن ترك سنة الضحى دائما أو بعض الأيام فلا حرج والحمد لله لأنها نافلة غير واجبة . ثم السنة أن تقرئي مع الفاتحة ما تيسر من السور أو الآيات وليس في هذا حد محدود؛ لأن الواجب الفاتحة فما زاد فهو سنة فإذا قرأت معها والشمس وضحاها أو الليل إذا يغشى أو والضحى أو ألم نشرح أو والتين أو اقرأ أو غير ذلك من السور فلا بأس أو قرأت آيات معدودات أو آية واحدة بعد الفاتحة فكله طيب وكله حسن والحمد لله. وفق الله الجميع.
    [1] رواه مسلم في (صلاة المسافرين) برقم (1175)، وابن ماجه في (إقامة الصلاة) برقم (1371)، والإمام أحمد في (باقي مسند الأنصار) برقم (25084).
    [2] رواه البخاري في (الصوم) برقم (1845) واللفظ له، ومسلم في (صلاة المسافرين) برقم (1182).
    [3] رواه البخاري في (الصوم) برقم (344)، ومسلم في (صلاة المسافرين) برقم (1177).
    [4] رواه الإمام أحمد في (مسند المكثرين من الصحابة) برقم (4776)، ورواه الترمذي في (الصلاة) برقم (424) و (429)، وفي الجمعة برقم (597)، والنسائي في (قيام الليل وتطوع النهار) برقم (1666). وأبو داود في (الصلاة) برقم (1295)، وابن ماجه في (إقامة الصلاة والسنة فيها) برقم (1322).
    [5] رواه البخاري في (الرقاق) برقم (5983)، ومسلم في (الصيام) برقم (1958) واللفظ له.

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 24, 2017 8:12 pm